إعلان

رغم برودة الطقس.. مغربيان يفران من سبتة عن طريق السباحة

إعلان

كشفت مصادر إعلامية محلية بسبتة، أن شخصين من جنسية مغربية كانا عالقين في مدينة سبتة منذ شهور طويلة، نجحا في الفرار من المدينة عن طريق السباحة.

إعلان

إعلان

وحسب ذات المصادر، فإنه بالرغم من برودة الطقس وانخفاض كبير لدرجة الحرارة، إلا أن الشخصين قاما بالسباحة من شاطئ سبتة وصولا إلى شاطئ بليونش.

وتجدر الإشارة إلى أن عدد من المواطنين المغاربة لازالوا عالقين في سبتة بسبب إغلاق معبر باب سبتة في وجه حركة التنقل منذ أزيد من 9 أشهر.

إعلان

وكان المغرب وإسبانيا قد قررا في مارس الماضي إغلاق حدودهما لمنعت تفشي كورونا، ولازالت الحدود مغلقة إلى اليوم.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...