إعلان

مغربية تتطوع لتلقي أول تلقيح ضد كورونا بهولندا

حسن الركاز من هولندا - هسبريس

إعلان

سناء القادري، المواطنة الهولندية من أصل مغربي، كانت أول من حقن باللقاح المضاد لفيروس “كورونا” في هولندا، اليوم الأربعاء.

إعلان

سناء، التي تبلغ 39 عاما وتعمل في دار لرعاية المسنين في مدينة آيندهوفن الهولندية، أضحت حديث الساعة في هولندا منذ الإعلان عن أنها ستكون أول من يلقح باللقاح المضاد لفيروس كورونا في البلاد.

جاء تطوع سناء القادري لتصدر الأشخاص المستفيدين من اللقاح ضد الفيروس التاجي من قناعة شخصية لديها بضرورة أن يساهم الجميع في ضمان سلامة وأمن المواطنين من هذا الداء؛ ومنهم الأشخاص الذين يوجدون في دار رعاية المسنين، حيث تشتغل.

إعلان

اقتنعت الشابة الهولندية من أصل مغربي أكثر بخطوتها، حسب تصريحاتها لوسائل الإعلام الهولندية، بعد أن توفي 17 شخصا من نزلاء دار المسنين بسبب “كوفيد-19” في غضون شهر، دون أن تتمكن عائلاتهم في بعض الأحيان من توديعهم.

“لقد عانيت من ليالٍ بلا نوم”، تقول المغربية ذاتها، مشيرة إلى أن الفيروس التاجي ضرب خلال الموجة الثانية دار رعاية المسنين التي تعمل فيها، والتي أصبحت الآن خالية من الحالات المصابة بفيروس “كورونا”.

وتضيف القادري في تصريحاتها للصحافة الهولندية: “أتفهم أن بعض الناس لديهم شكوك حول التطعيم”، قبل أن تستدرك بأنها قرأت كثيرا عن هذا اللقاح، وأنها مقتنعة بتطمينات الخبراء، وبأنها تشعر بالأمان.

وتؤكد المواطنة المغربية أنها تعتقد بأن التطعيم باللقاح المضاد لفيروس “كورونا” مهم للمواطنين المعرضين للخطر في دار رعاية المسنين.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...