إعلان

طنجة: حفل استقبال على شرف الإذاعي محمد بن الطيب

نظمت آسرة إذاعة طنجة عشية اليوم الثلاثاء، بمقر الإذاعة حفل استقبال على شرف الإذاعي محمد بن الطيب الفائز بالجائزة الوطنية الكبرى للصحافة في دورتها السابعة صنف الإذاعة عن برنامج ” تحت المجهر ” حول موضوع ” المخدرات القوية ” من إعداد وتقديم الإذاعي محمد
نظمت آسرة إذاعة طنجة عشية اليوم الثلاثاء، بمقر الإذاعة حفل استقبال على شرف الإذاعي محمد بن الطيب الفائز بالجائزة الوطنية الكبرى للصحافة في دورتها السابعة صنف الإذاعة عن برنامج ” تحت المجهر ” حول موضوع ” المخدرات القوية “.

إعلان

البرنامج من إعداد وتقديم الإذاعي محمد بن الطيب، تنسيق أسماء العسري وإخراج وديع بن رحمون.

إعلان

هذا التتويج المستحق عن جدارة لإذاعة طنجة، هو – بشهادة الجميع – تتويج لآليات العمل في هذه الإذاعة الرائدة ، التي تنتهج سياسة إعلام القرب ، و هو النهج الذي تسير عليه الشركة الوطنية للإذاعة و التلفزة، لتكون دائما الأقرب إلى المتلقي، و الناطقة بخلجاته و المعبرة عن همومه .
وكما هو معلوم تحقق إذاعة طنجة منذ ثلاث و ستين سنة نجاحا جماهيريا كبيرا تعكسه محبة و وفاء آلاف المستمعين الذين يشاركون عبر أثيرها، و يواظبون على متابعة برامجها بوفاء منقطع النظير .
و لعل السر في ذلك هو حرص ” إذاعة طنجة العاليا ” على إعلاء صوت المواطن البسيط الذي يعبر من خلال برامجها عن هواجسه و همومه، كما يرى في إذاعة طنجة دوما، المنبر الإعلامي الناطق بأفكاره و قضاياه، والإذاعة الأقرب إليه التي تنصت له قبل أن ينصت إليها.
إذاعة طنجة التي تحرص على تطوير أدائها باستمرار، من خلال عمل دؤوب و مثابر ، يضع المستمع في قلب انشغالات الإذاعة و اهتماماتها ، تحقق بالإضافة إلى التألق الجماهيري رصيدا جيدا من الجوائز ، بلغ عددها أزيد من 35 جائزة.
وحتى في زمن تحرير الإعلام و المنافسة القوية بين الإذاعات و الفضائيات، استطاعت إذاعة طنجة في ظل الشركة الوطنية للإذاعة و التلفزة أن تحافظ على مكانتها في قلوب المستمعين.

تحرير وتصوير : عبد المالك العاقل

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...