المغرب واسبانيا يتفقان على تعزيز عملهما المشترك لمحاربة تهريب المخدرات

اتفق المغرب وإسبانيا٬ اليوم الثلاثاء٬ على تعزيز عملهما المشترك لمحاربة تهريب المخدرات وخاصة التهريب بواسطة الطائرات الصغيرة٬ وإرساء آليات جديدة من أجل وضع حد لهذا النشاط.
اتفق المغرب وإسبانيا٬ اليوم الثلاثاء٬ على تعزيز عملهما المشترك لمحاربة تهريب المخدرات وخاصة التهريب بواسطة الطائرات الصغيرة٬ وإرساء آليات جديدة من أجل وضع حد لهذا النشاط.

وذكر بيان مشترك صدر في ختام جلسة عمل عقدها وزير الداخلية السيد امحند العنصر مع نظيره الإسباني خورخي فيرانانديث ديالث بالرباط٬ أن الوزيرين اللذين يعيان الامتدادات الإجرامية والاجتماعية لتهريب المخدرات٬ اتفقا على تعزيز المحاربة المشتركة لهذا النشاط غير المشروع٬ والذي يعد التهريب بواسطة الطائرات الصغيرة خاصة أحد مكوناته الأساسية٬ وإرساء آليات جديدة من أجل وضع حد لهذا النشاط٬ لاسيما من خلال التركيز على التهريب بواسطة هذا النوع من الطائرات ٬ مع استحضار المجهود المتواصل المبذول من طرف المغرب في مجال التقليص من المساحات المزروعة بالمخدرات.

وأشاد الوزيران٬ خلال هذا الاجتماع٬ بالجودة والمستوى الرفيع للتعاون القائم بين مصالح وزارتي الداخلية بالبلدين والذي حقق نتائج مشجعة ٬ كما عبرا عن عزمهما على مواصلة العمل في هذا الاتجاه٬ مؤكدين على الترابط بين أمن البلدين والحفاظ على مصالحهما الحيوية.

كما استعرض الوزيران محاور التعاون بين وزارتيهما٬ لاسيما تلك المتعلقة بمحاربة تهريب المخدرات والهجرة والإرهاب والتعاون الأمني.

وفي هذا الصدد٬ حرص السيد العنصر على الترحيب الحار بالتجاوب الفعلي لإسبانيا من أجل التصدي لتهريب المخدرات٬ بجميع مظاهره٬ بين ضفتي المضيق.

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...