أبرزها مدرسة القدس.. ظهور “السمسرة” الانتخابية بالقرب من بعض مراكز التصويت بطنجة

سجل متتبعون لسير العملية الانتخابية في طنجة، ظهور بعض الأشخاص الذين يمارسون “السمسرة” الانتخابية، حيث يقومون بإغراء الناخبين بالمال من أجل التصويت لحزب معين.

وحسب المعطيات المتوفرة، فإن محيط مكتب التصويت الموجود بمدرسة القدس بمنطقة السواني على سبيل المثال لا الحصر، يعرف انتشار السماسرة يصل عددهم إلى حوالي 100، رجال ونساء، يستعملون لغة المال من أجل شراء الأصوات للأحزاب التي يسمسرون لها.

ويُسجل غياب السلطات المحلية للتصدي إلى مثل هذه الخروقات التي تسيء للعملية الانتخابية، خاصة في ظل حضور مراقبين دوليين، إذ أن محيط مكتب التصويت لا يعرف تواجد أي عنصر من عناصر السلطة والأمن.

إعلان

هذا وتجدر الإشارة إلى أن نسبة المشاركة في التصويت في الانتخابات بطنجة بلغت إلى حدود منتصف النهار 7 بالمائة فقط.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...