إعلان

المطالبة بأحكام قاسية في حق مغربية قتلت زوجها في سبتة

شهدت مدينة سبتة المحتلة، عرض مواطنة مغربية أمام القضاء، متهمة بقتل زوجها عن طريق الخنق داخل منزلها بحي الأمير الذي يُعرف بـ(البرنسيبي).

إعلان

واعترفت المواطنة المغربية التي حصلت على أوراق الإقامة في سبتة مؤخرا، بأنها ارتكبت الجريمة في حق زوجها لكنها لم تكن تنوي قتله، وادعت أنها كانت تتعرض لسوء المعاملة من طرف زوجها الراحل.

هيئة المحكمة طالبت بإنزال أقسى العقوبات في حق المواطنة المغربية بتمديد المدة السجنية لها إلى ما بين 17 و 25 سنة في السجن.

إعلان

وقال المدعي العام، أن المتهم قتلت زوجها عن طريق الخنق فوق السرير وكانت تعلم أنه يعاني من ضيق التنفس، وبالتالي فإن نيتها كانت تصفيته، وبالتالي تستحق أقسى العقوبات.

ويُنتظر أن يتم إعلان الحكم النهائي في الجلسة المقبلة من طرف هيئة القضاء.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...