ثمانية قتلى في حادث حافلة في اسبانيا

لقي ثمانية مغاربة مصرعهم وأصيب أربعون آخرون بجروح في حادثة سير وقعت مساء أمس الأحد بأوبوريسا ديل مار على مقربة من فالنسيا (شرق إسبانيا) حسب حصيلة جديدة للسلطات المحلية.
لقي ثمانية مغاربة مصرعهم وأصيب أربعون آخرون بجروح في حادثة سير وقعت مساء أمس الأحد بأوبوريسا ديل مار على مقربة من فالنسيا (شرق إسبانيا) حسب حصيلة جديدة للسلطات المحلية.

إعلانات

وكانت حصيلة أولية للحادث قد تحدثت عن مصرع ستة أشخاص وإصابة28 آخرين بجروح. وأوضحت مفوضية الحكومة الإسبانية بفالنسيا أن الحادث وقع عندما انقلبت الحافلة، التي كانت تقل مسافرين مغاربة، في ظروف ما زالت مجهولة مشيرة إلى أن ستة مسافرين ما زالوا في حالة الخطر.

وأضاف المصدر ذاته أن سائق الحافلة، التي كانت تربط بين مدينتي فالنسيا وبرشلونة، وهو من جنسية إسبانية، لقي مصرعه أيضا في الحادث وأن الجرحى نقلوا إلى مراكز استشفائية مختلفة بالمنطقة.وتعتبر حادثة السير هذه الأخطر من نوعها بإسبانيا منذ نهاية شهر أبريل المنصرم بعد حادثة مشابهة أودت بحياة تسعة فنلنديين غير بعيد عن مدينة مالقة (جنوب).

إعلانات

صاحب الجلالة يتكفل شخصيا بالعلاجات الطبية لجرحى حادثة السير بإسبانيا وبتكاليف نقل جثامين الضحايا إلى المغرب

من جهته أعطى جلالة الملك تعليماته السامية لسفير المغرب بإسبانيا ولرئيس مجلس الجالية المغربية بالخارج بالتوجه إلى عين المكان واتخاذ الإجراءات الملائمة من أجل تقديم الدعم والمساعدة الضروريين لعائلات الضحايا والمصابين.

وبعث جلالة الملك برقيات تعزية إلى عائلات الضحايا وبرقيات مواساة للمصابين.وأعرب صاحب الجلالة في هذه البرقيات عن أحز تعازيه مشفوعة بدعواته إلى العلي القدير بأن يتغمد الضحايا بواسع رحمته ويلهم ذويهم جميل الصبر وحسن العزاء.

كما عبر جلالة الملك حفظه الله للمصابين وأسرهم عن عميق مواساته مبتهلا إلى الله عز وجل أن يمن عليهم بالشفاء العاجل .

وكان الحادث قد وقع عندما انقلبت حافلة كانت تقل مسافرين مغاربة بعد انحرافها عن الطريق حسب المفوضية الحكومية لفالنسيا التي ذكرت أن ستة أشخاص ما زالوا في مرحلة الخطر.

وأضاف المصدر ذاته أن سائق الحافلة، التي كانت تربط بين مدينتي فالنسيا وبرشلونة، وهو من جنسية إسبانية، لقي مصرعه أيضا في الحادث وأن الجرحى نقلوا إلى مراكز استشفائية مختلفة بالمنطقة.

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...