إعلان

التوقيع على مذكرة تفاهم بين جهة طنجة – تطوان – الحسيمة ومحافظة رام الله والبيرة بفلسطين

تم أمس الخميس بمقر جهة طنجة – تطوان – الحسيمة، توقيع مذكرة تفاهم بين الجهة ومحافظة رام الله والبيرة بدولة فلسطين، بهدف تعزيز التعاون الثنائي في المجالات ذات الاهتمام المشترك.

إعلان

إعلان

طنجة نيوز
تم أمس الخميس بمقر جهة طنجة – تطوان – الحسيمة، توقيع مذكرة تفاهم بين الجهة ومحافظة رام الله والبيرة بدولة فلسطين، بهدف تعزيز التعاون الثنائي في المجالات ذات الاهتمام المشترك.

إعلان

وأفاد بلاغ للجهة بأن هذا الاتفاق، الذي وقعه رئيس مجلس جهة طنجة- تطوان- الحسيمة إلياس العماري، ومحافظ رام الله والبيرة الفلسطينية ليلى غنام، يروم تعزيز تبادل التجارب وتقوية الشراكة بين الجانبين في المجالات الإدارية والخدماتية والتكوينية والثقافية، وتدبير الشؤون الترابية.

إعلان

كما تطمح هذه الاتفاقية إلى إجراء مشاريع مشتركة في المجالات الإدارية والخدماتية والتكوينية والثقافية، وتعزيز التعاون الثنائي في مجالات متعلقة بالثقافة والسياحة والتربية والتعليم، ودعم وتشجيع جميع الأنشطة التي من شأنها أن تقوي روابط الصداقة والتعاون بين الجانبين.

إعلان

وخلال هذا اللقاء، أبرز العماري علاقات الأخوة الممتازة التي تربط بين المغرب وفلسطين، مؤكدا ضرورة ترجمة هذه العلاقات الوثيقة إلى برامج للتعاون وتبادل الخبرات في مختلف المجالات بين الجهة والبلديات التي تنتمي إلى المحافظة الفلسطينية. من جهتها، عبرت السيدة ليلى غنام عن رغبتها في توطيد علاقات التعاون مع جهة طنجة- تطوان- الحسيمة وتبادل التجارب التي راكمتها المحافظة، خصوصا في قطاع التعليم والصحة.

حضر هذا اللقاء، الذي يندرج في إطار تخليد ذكرى يوم الأرض الفلسطيني، على الخصوص، سفير دولة فلسطين بالمغرب زهير الشن، ورؤساء الفرق السياسية بمجلس الجهة.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...