وصول جثمان الشابة المغربية المتوفية جراء أنفلوانزا الخنازير إلى مطار ابن بطوطة بطنجة

وصل صباح اليوم الخميس، إلى مطار إبن بطوطة الدولي بطنجة، جثمان الشابة المغربية دليلة الميموني، البالغة من العمر 20 سنة، والمتوفية جراء أنفلوانزا الخنازير بمدريد.
وصل صباح اليوم الخميس، إلى مطار إبن بطوطة الدولي بطنجة، جثمان الشابة المغربية دليلة الميموني، البالغة من العمر 20 سنة، والمتوفية جراء أنفلوانزا الخنازير بمدريد.

إعلانات

وكان جثمان الشابة قد نقل عبر الطائرة في رحلة من مطار مدريد إلى مطار محمد الخامس بالدار البيضاء، قبل أن يتم نقله إلى مطار ابن بطوطة بطنجة، حيث كانت عائلة الضحية في استقبال الجثمان.

وقد تم نقل الجثمان عبر سيارة الإسعاف إلى مستودع الأموات بمحمد الخامس بطنجة، حيث من المنتظر أن ينقل إلى مدينة المضيق، ليورى الثرى عصر يوم الخميس.

إعلانات

يذكر أن دليلة الميموني، قد وضعت يوم الاثنين مولودا ذكر عن طريق إجراء عملية قيصرية بأحد مستشفيات مدريد. قبل أن توافيها المنية في نفس اليوم. حيث قالت مصادر طبية إسبانية أن الشابة كانت مصابة بأنفلوانزا الخنازير، كما أنها كانت تعاني من التهابات تنفسية مرتبطة بمرض الربو الذي تشكو منه.

زوج الضحية، أكد أن زوجته لم تكن تعاني من مرض الربو قبل دخولها المستشفى، كما أدان “تقصير المصالح الطبية الاسبانية خلال الكشوفات التي أجريت عليها” قبل إدخالها إلى وحدة العناية المركزة.

طنجة نيوز
في الصورة: الراحلة دليلة الميموني

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...