ستة قتلى وعدد من الجرحى في الاعتداء الإرهابي الذي استهدف مركزا تجاريا بميونيخ (شرطة)

قالت الشرطة الألمانية إن مسلحين أطلقوا النار عشوائيا في المركز الأولمبي التجاري في مدينة ميونيخ (جنوبي البلاد)، الجمعة، ما أدى لسقوط ستة قتلى، على الأقل، وإصابة آخرين “بجروح بالغة”.

إعلانات

طنجة نيوز
قالت الشرطة الألمانية إن مسلحين أطلقوا النار عشوائيا في المركز الأولمبي التجاري في مدينة ميونيخ (جنوبي البلاد)، الجمعة، ما أدى لسقوط ستة قتلى، على الأقل، وإصابة آخرين “بجروح بالغة”.

إعلانات

وبينما قالت الشرطة الألمانية إنه “لا مؤشرات، حتى الآن، على تورط متطرفين” في هجوم ميونيخ، نقلت وكالة (فرانس برس) عن مصادر بالشرطة أن عملية “إرهابية قائمة”، حيث تطارد الشرطة مطلقي النار الذين هاجموا المتسوقين.

وقال متحدث باسم شرطة ميونيخ إن شهود عيان رأوا ثلاثة من مطلقي النيران بحوزتهم بنادق، ثم هاجموا مطعم ماكدونالدز بأحد مركز التسوق في المدينة، وفقا لوكالة (أسوشيتد برس). وأظهرت لقطات تلفزيونية العشرات من سيارات الطوارئ والشرطة أمام المركز.

فيما نقلت وكالة (رويترز) عن الشرطة الألمانية أن أكثر من “مسلح” شاركوا في الهجوم، وأنها تشتبه في ثلاثة أشخاص مسلحين أطلقوا النار، الذي بدأ قبيل الساعة 16,00 بتوقيت غرينتش، وفقا لشهود عيان.

ودعت الشرطة السكان إلى البقاء في المنازل أو الاختباء في أي مبنى مجارو إذا كانوا خارجها، ومغادرة الشوارع المحيطة بالمركز التجاري، وتجنب المنطقة التي شهدت الحادث.

ووفقا لتلفزيون (بي.آر) فقد أغلقت الشرطة الطرق السريعة في شمال ميونيخ، وطالبت المواطنين بالابتعاد عنها.

تعليق وسائل النقل
وتباعا لذلك أمرت سلطات النقل في ميونيخ (إن فيه غيه) بوقف حركة وسائل النقل العامة (خطوط القطارات والحافلات والسيارات) بسبب عمليات الشرطة، وحتى إشعار آخر.

وقبيل ذلك أخلت شركة السكك الحديدية الألمانية محطة القطارات الرئيسية في ميونيخ، بعدما أفاد شهود عيان يإطلاق نار في منطقة بشارع هاناور، وفي شارع ريس.

كما دعت وزارة الخارجية البريطانية مواطنيها في ألمانيا بتجنب المنطقة المستهدفة بالهجوم في ميونيخ، واتباع إرشادات السلطات المحلية.

ويأتي هذا الهجوم بعد أقل من أسبوع من إصابة عدد من ركاب قطار ألماني، في هجوم بفأس نفذه طالب لجوء، يبلغ من العمر 17 عاما، وهو هجوم أعلن تنظيم داعش مسؤوليته عنه.

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...