طنجة: احتجاز ممرضتين داخل غرفة تغيير الملابس بمستشفى محمد الخامس

كشفت مصادر صحفية، أن ممرضتين بالمستشفى الجهوي محمد الخامس بمدينة طنجة، تعرضتا مساء الجمعة الماضي، لعملية احتجاز مرعبة ومثيرة دامت لأكثر من ساعة، داخل غرفة تغيير الملابس الخاصة بممرضات الحراسة، تحت التهديد بواسطة سيف من الحجم الكبير.

إعلانات

طنجة نيوز
كشفت مصادر صحفية، أن ممرضتين بالمستشفى الجهوي محمد الخامس بمدينة طنجة، تعرضتا مساء الجمعة الماضي، لعملية احتجاز مرعبة ومثيرة دامت لأكثر من ساعة، داخل غرفة تغيير الملابس الخاصة بممرضات الحراسة، تحت التهديد بواسطة سيف من الحجم الكبير.

إعلانات

وقالت جريدة الأخبار، أن عملية الإحتجاز تمت من طرف شخص في عقده الثالث، نجح في التسلل بين الزوار إلى المستشفى ساعة الزيارة الليلية، بغرض الانتقام من شخص يرقد بالقسم الجراحي المذكور، حيث دخل الاثنان في مواجهات عنيفة استخدمت فيها الأسلحة البيضاء، قبل أن يفر أحدهما إثر إصابته بإصابات بالغة في أنحاء متفرقة من جسده ويحتمي بغرفة الممرضات بعدما أمر الممرضتين بإقفال الباب من الداخل بإحكام تحت طائلة تهديدهما بواسطة السلاح الأبيض الذي كان بحوزته، وذلك أمام إصرار خصمه على فتح باب الغرفة بالقوة، وهو ما خلف ذعرا وخوفا شديدين في صفوف مرتفقي المستشفى وزواره وباقي المرضى وعموم الموظفين.

وبعد حوالي ساعة تدخلت عناصر الدائرة الأمنية الثالثة المداومة لفك حصار الممرضتين المحتجزتين واعتقال الجانيين.

ومن المنتظر أن تنظم، صباح يوم غد الإثنين، وقفة احتجاجية بباب المستشفى، دعت إليها خمس نقابات قطاعية محلية.

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...