وفد برلماني عربي في زيارة للولايات المتحدة الأمريكية لتبادل الأفكار والخبرات

في إطار المبادرات التي يقوم بها المعهد الوطني الديموقراطي ( NDI ) والوكالة الأمريكية للتعاون الدولي (USAID ) بدعم من كتابة الدولة في الخارجية، وتبادل الأفكار والخبرات على المستويين التشريعي والسياسي قام وفد برلماني عربي بزيارة للولايات المتحدة الأمري

في إطار المبادرات التي يقوم بها المعهد الوطني الديموقراطي ( NDI ) والوكالة الأمريكية للتعاون الدولي (USAID ) بدعم من كتابة الدولة في الخارجية، وتبادل الأفكار والخبرات على المستويين التشريعي والسياسي قام وفد برلماني عربي بزيارة للولايات المتحدة الأمريكية، حملته لمدة أسبوع لكل من العاصمة واشنطن (مقاطعة كولومبيا) بالإضافة إلى ولاية فرجينيا.

الوفد البرلماني العربي المكون بالإضافة إلى المغرب من تونس، ليبيا والأردن، ضم من الجانب المغربي البرلماني حسن بوهريز الذي أكد في تصريح خص به مجلة “طنجة نيوز” أن هذه الزيارة التي تأتي من أجل تعزيز العلاقات بين هذه الدول والولايات المتحدة، قادتهم إلى زيارة عمل لمجموعة من المؤسسات الدستورية المهمة، من بينها مجلس الأمن القومي، وزارة الخارجية، مجلس النواب ( Congress )، بعض مكاتب النواب والشيوخ الأمريكيين، ولاية فرجينيا، وفعاليات مؤثرة داخل المجتمع المدني بواشنطن العاصمة.

وأضاف البرلماني عن حزب التجمع الوطني للأحرار أن هذه الزيارة من شأنها أن تعمل على توطيد العلاقات بين السلطتين التشريعيتين واكتساب الخبرة في المجال التشريعي على وجه الخصوص، خاصة وأن الوفد العربي التقى بمجموعة من الكوادر في العمل التشريعي الناشطة داخل أهم اللجان الدائمة، كلجنة المخصّصات ( لجنة المالية ) و لجنة العلاقات الخارجية.

وحول ما اكتسبه الوفد أشار حسن بوهريز أنّه تم التّمكن أوّلاً من تحيين الأفكار السياسية المفهومة من تصريحات مجموعة من القادة السياسيين الذين تم الإلتقاء بهم، كحاكم ولاية فرجينيا، مضيفا ” لقد تمكنّا كذلك من إرسال العديد من المقاصد لبعض كبار موظفي كتابة الدولة في الخارجية وفي مقدّمتهم Julian L Bu
s مديرة مكتب حقوق الإنسان المكلّفة بتتبع ونشر تقارير سنوية عن وضعية حقوق الإنسان بالعالم”.

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...