المنطقة الحرة لطنجة والمنطقة الحرة لبرشلونة يعززان الشراكة بين أرضيتهما الصناعية

أبرمت المنطقة الحرة لطنجة والمنطقة الحرة لبرشلونة، على هامش معرض اللوجسيك “لوجيس ميد” المنظم في الدار البيضاء ما بين 7 و 9 ماي 2013، اتفاق تعاون وشراكة يهدف إلى تعزيز الشراكة بين الأرضية الصناعية لطنجة المتوسط وبرشلونة.

أبرمت المنطقة الحرة لطنجة والمنطقة الحرة لبرشلونة، على هامش معرض اللوجسيك “لوجيس ميد” المنظم في الدار البيضاء ما بين 7 و 9 ماي 2013، اتفاق تعاون وشراكة يهدف إلى تعزيز الشراكة بين الأرضية الصناعية لطنجة المتوسط وبرشلونة.

ويرمي هذا الاتفاق، الذي يعكس الرؤية المشتركة للطرفين على المدى البعيد، إلى إطلاق عمليات مشتركة للترويج وإلى تعزيز العلاقات اللوجستيكية بين المنطقتين اللتان تستندان إلى ميناء برشلونة من جهة وميناء طنجة المتوسط من جهة أخرى.

ويساهم الاتفاق في تبادل التجارب والأساليب المٌثلى ما بين المنطقتين الحرتين في مجال صياغة وتدبير وتنمية المناطق التي تأوي أنشطة صناعية ولوجستيكية وخدماتية بما يضمن كفاءتها على الصعيد الميداني.

وتضم المنطقة الحرة لبرشلونة، التي يقودها “Consorci”، 12 مليون متر مربع من الأراضي الصناعية توجد في مراحل مختلفة من الإنجاز. ويتمحور نشاطها الرئيسي حول إنعاش وتنمية مشاريع مبتكرة في مجالات العقار واللوجستيك والتقنيات الحديثة، إذ تم تطوير العديد من التجهيزات الصناعية والتجارية والخدماتية في المجال العقاري عبارة عن فضاءات لوجستيكية ومراكز تجارية وفضاءات صناعية وفضاءات للتقنيات الحديثة ومجمعات للأعمال ومراكز للخدمات وفضاءات للبحث والتنمية.

من جهتها، تعتبر المنطقة الحرة لطنجة أداة لتهيئة وتطوير وتدبير مختلف الأنشطة الصناعية واللوجستيكية والخدماتية المتمركزة بالأرضية الصناعية لطنجة المتوسط، إذ ترتكز على تجهيزات من طراز عالي وعلى نسيج صناعي قوي، كما أن القطب الصناعي يضم قطاعات هامة كصناعة السيارات والطائرات وأكثر من 500 مقاولة تعمل فوق وعاء عقاري يفوق 12 مليون متر مربع.

طنجة نيوز

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...