طفلة تنتحر احتجاجا على تزويجها من مغتصبها في العرائش

أقدمت طفلة متزوجة (تبلغ من العمر 16 سنة)، يوم السبت الماضي، على الانتحار احتجاجا على تزويجها من مغتصبها.

إعلانات

أقدمت طفلة متزوجة (تبلغ من العمر 16 سنة)، يوم السبت الماضي، على الانتحار احتجاجا على تزويجها من مغتصبها.

إعلانات

المنتحرة أمينة الفيلالي قررت الانتحار وذلك عن طريق تناول مادة سامة داخل منزل عائلة زوجها – الذي يكبرها بأزيد من 10 سنوات- الكائن بحومة الشرفاء في جماعة الساحل القريبة من العرائش.

وكانت عائلة أمينة قد تقدمت، مطلع السنة الماضية، بشكاية إلى الوكيل العام للملك بطنجة تتهم فيها المسمى «مصطفى.ف» باغتصاب ابنتها القاصر،. وبعد وساطة قام بها بعض معارف الأسرتين، تم التوصل إلى حل يقضي بتزويج الطفلة القاصر من مغتصبها وذلك بموافقة قاضي الأسرة الذي أجاز زواج القاصر لدرء الضرر.

التفاصيل الكاملة لهذه المأساة، في الروبرطاج التالي:

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...