منظمة الصحة العالمية: ظهور حالات “غامضة” من التهاب الكبد لدى أطفال في بريطانيا

كشفت منظمة الصحة العالمية عن ظهور عشرات الحالات “غير المبررة والغامضة” من التهاب الكبد لدى أطفال في بريطانيا، مضيفة أن العديد من هؤلاء المرضى أصيبوا من قبل بفيروسات، من بينها فيروس كورونا.

وأوضحت المنظمة أنه تم استبعاد فيروسات التهاب الكبد المعروفة نوع (إيه وبي وسي ودي وإي) كأسباب للمرض في مجموع الحالات، مسجلة أن ستة من المرضى اضطروا فيما بعد إلى إجراء عمليات لزرع الكبد.

كما دعت جميع الدول إلى “تحديد الحالات المحتملة وفحصها والإبلاغ عنها بما يتناسب مع تعريف كل حالة”، مشيرة إلى أنه تم الإبلاغ عن ثلاث حالات أخرى في إسبانيا، وعن حالات مشتبه فيها في ايرلندا، ولكن لم يتم تأكيدها جميعها.

وأبرزت منظمة الصحة العالمية أنه يجري حاليا فحص جميع الحالات لتحديد ما إذا كان هؤلاء الأطفال سبق وأن سافروا إلى بلدان معينة أو أنهم أصيبوا بتسممات.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...