محكمة الحسيمة تدين سيدة قتلت وليدها وأخفت جثته

أدانت غرفة الجنايات بمحكمة الاستئناف بالحسيمة، أمس الاثنين، سيدة بتهمة قتل ابنها حديث الولادة حيث قضت في حقها بالحبس لمدة سنة نافذة.

ووفق مصادر مقربة، فإن المُدانة كانت قد جرى توقيفها إثر ارتكابها جريمة قتل في حق رضيعها وإخفاء جثته، ليتم وضعها رهن الحراسة النظرية وتقديمها للقضاء.

وكانت المعنية بالأمر قد ارتكبت هذا الفعل بعد علاقة غير شرعية، وحاولت التستر على هذا الفعل خوفا من “العار”.

وتُعتبر القوانين المغربية بشأن هذه الجرائم، تعتمد على استعمال الظروف المخففة، خاصة بشأن النساء اللواتي يسقطن ضحية إغراء أو خداع من طرف الشخص الذي تسبب في الحمل.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...