انتشال جثة غريق بشاطئ سبتة يُرجح أنها لمهاجر مغربي

قامت البحرية التابعة للحرس المدني الإسباني بسبتة المحتلة، من انتشال جثة شخص قبالة ساحل المدينة صباح اليوم الجمعة.

وحسب الصحافة المحلية لسبتة، فإن هوية الغريق لازالت لحدود الساعة مجهولة، حيث لم يتم العثور بحوزته على أي أوراق لإثبات الهوية، وهو ما يُرجح أن يكون مهاجرا مغربيا لقي حتفه غرقا خلال محاولة للهجرة إلى مدينة سبتة.

ويُتوقع أن الأحوال الجوية الصعبة وهيجان البحر ساهمت في حدوث هذه الواقعة الأليمة، حيث تُعتبر الملاحة في هذه الأجواء خطيرة جدا.

جدير بالذكر أن عدد من الشباب المغاربة لقوا حتفهم خلال العام الجاري خلال محاولات للهجرة السرية إلى سبتة عن طريق السباحة الحرة أو عبر قوارب صغيرة.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...