هولندا تعيد فرض إجراءات عامة لمكافحة كورونا وسط ارتفاع الإصابات

أعلن رئيس الوزراء الهولندي، مارك روته، أن الحكومة قررت إعادة فرض إجراءات للحد من ارتفاع أعداد الإصابات بـ”كوفيد-19″ في الآونة الأخيرة، بينها استخدام الكمامات.

وقال روته، خلال مؤتمر صحفي عقده الثلاثاء، إنه سيتم اعتبارا من 6 نوفمبر التوسع في استخدام “جواز كورونا” الذي يدل على حصول الشخص على لقاح مضاد لـ”كوفيد-19″ أو اختبار حديث للكشف عن الفيروس نتيجته سلبية، ليشمل الأماكن العامة والمتاحف وصالات الألعاب الرياضية وغيرها.

ودعا روته جميع الهولنديين الذين تلقوا التطعيم ومن لم يحصلوا عليه إلى الالتزام بقواعد النظافة الأساسية والبقاء في المنزل إذا ظهرت عليهم أعراض عدوى محتملة.

وسيتم إعادة فرض استخدام الكمامات في المتاجر والأماكن العامة الأخرى في حين نصحت السلطات المواطنين بالعمل من المنزل لنصف الوقت على الأقل.

وأوصت السلطات الصحية، الثلاثاء، بحصول كبار السن على جرعات منشطة من لقاحات الوقاية من “كوفيد-19″، علما بأنه تم حتى الآن تطعيم 84% منهم.

وتشهد الإصابات بفيروس كورونا في هولندا ارتفاعا منذ شهر بعد إلغاء معظم إجراءات التباعد الاجتماعي في أواخر سبتمبر ووصلت الحالات إلى أعلى مستوى لها منذ يوليو خلال الأسبوع المنصرم.

وأجبر ذلك الكثير من المستشفيات على تقليص حجم الرعاية المعتادة مرة أخرى لإفساح المجال أمام استقبال حالات “كوفيد-19” العاجلة.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...