سبتة.. عشرات القاصرين المغاربة يفرون من مراكز الإيواء تفاديا لإعادتهم إلى ذويهم

شهدت مدينة سبتة المحتلة أمس السبت فرار أكثر من 50 قاصرا مغربيا من داخل مراكز الإيواء بالمدينة، والتوجه إلى أماكن مجهولة داخل سبتة.

وحسب مصادر إعلامية محلية، فإن محاولات الفرار جاءت بعد توصل القاصرين بخبر وجود اتفاق بين المغرب وإسبانيا لإعادتهم إلى ذويهم في المغرب.

وأحدث الخبر حالة من الفوضى في مراكز الإيواء التي خُصصت مؤقتا للقاصرين المغاربة للبقاء فيها إلى حين إيجاد حل لوضعيتهم، وقد تمكن أكثر من 50 من الفرار من الحراس.

إعلان

وفتحت المصالح الأمنية عملية بحث على القاصرين المختفين في المدينة، من أجل إعادتهم إلى مراكز الإيواء.

وكان المغرب وإسبانيا قد وصلا إلى اتفاق لإعادة 800 قاصر مغربي هذه الأيام، وقد تم ترحيل أكثر من 400 إلى حد الآن.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...