عدة قتلى جراء إطلاق نار في إنجلترا

ذكرت وسائل إعلام بريطانية اليوم الخميس أن عدة قتلى سقطوا في واقعة إطلاق نار بمدينة بليموث في إنجلترا، ولم تذكر عددا محددا للضحايا.
وكتبت وزيرة الداخلية بريتي باتيل على “تويتر”: “الحادث في بليموث صادم”.

وأضافت باتيل “لقد تحدثت إلى رئيس الشرطة وقدمت دعمي الكامل”.

وتابعت قائلة: “أحث الجميع على التزام الهدوء واتباع نصائح الشرطة والسماح لخدمات الطوارئ بمتابعة وظائفهم”.

إعلان

من جهته، قال جوني ميرسر وهو مشرع محلي عن حزب العمال على تويتر “الواقعة لا علاقة لها بالإرهاب والمشتبه به الهارب ليس في بليموث”.

وأضاف في تغريدة: “يرجى الالتزام بكافة تعليمات الشرطة وعدم نشر إشاعات أو تكهنات على وسائل التواصل الاجتماعي”.

وأفاد لوك بولارد عضو بالبرلمان عن بليموث ساتون ودفونبورت، إنه “يوم قاتم للغاية لمدينتنا ومجتمعنا”.

وقالت خدمة الإسعاف الجنوبية الغربية إن “فرق الاستجابة للمناطق الخطرة (HART) وسيارات الإسعاف المتعددة وسيارات الإسعاف الجوي والعديد من الأطباء وكبار المسعفين تم إرسالها جميعا إلى مكان الحادث في الساعة 6.12 مساءا.

يتبع..

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...