إقليم شفشاون يُسجل ثالث جريمة قتل في ظرف لا يتعدى أسبوعين

اهتزت دائرة بوحمد بإقليم شفشاون، أمس الخميس، على وقع جريمة قتل بشعة راح ضحيتها شاب على يد شاب آخر بطعنة سكينة إثر شجار نشب بينهما.

وحسب مصادر محلية، فإن الشجار الثنائي نشب بين المعنيين بالأمر بعد التقائهما وجها لوجه، حيث كان هناك سوء تفاهم بينهما بدأ على موقع فيسبوك، ليتبادل التشابك بالأيدي.

وأضافت ذات المصادر، أن الجاني وجه طعنة بسكين لغريمه مما أسقط الأخير أرضا متضرجان في دمائه، وقد تم نقل إلى مستشفى محمد الخامس بمدينة شفشاون حيث فارق الحياة.

إعلان

وفتحت مصالح الدرك الملكي تحقيقا في هذه الجريمة المروعة، التي تُعتبر هي الثالث من نوعها في ظرف لا يتعدى أسبوعين بإقليم شفشاون.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...