إعلان

كوفيد 19.. المغرب يطلق عملية تلقيح الشباب الذين تتراوح أعمارهم ما بين 30 و35 سنة

بدأ عدد من المواطنين الذين تتراوح أعمارهم ما بين 30 و35 سنة يتوصلون عبر رسائل نصية من الرقم 1717 تدعوهم إلى التوجه إلى مراكز التلقيح القريبة منهم، من أجل التلقيح ضد فيروس كورونا ابتداء من الأسبوع المقبل، على الرغم من عدم إعلان وزارة الصحة عن حلول موعد استفادة هذه الفئة.

إعلان

أكد مصدر موثوق من داخل اللجنة العلمية، رفض ذكر اسمه، أن وزارة الصحة ستعلن خلال نهاية هذا الأسبوع، عن توسيع الفئة المستهدفة من التلقيح لتشمل الأشخاص المتراوحة أعمارهم من 30 إلى 35 سنة، بعدما سيتم التوصل بشحنة جديدة من لقاح سينوفارم.

وكشف المصدر ذاته، أن طائرة للخطوط الملكية الجوية ستحط اليوم بالمغرب، وعلى متنها مليوني جرعة من لقاح سينوفارم الصيني، ستمكن من سير عملية التلقيح، لتطعيم فئة الشباب.

إعلان

وبلغ عدد الأشخاص الذين تلقوا الجرعة الأولى من اللقاح المضاد لـ(كوفيد-19)، 11 مليون و185 ألف و961، بينما بلغ عدد المتلقين للجرعة الثانية 9 ملايين و608 آلاف و887 شخصا، إلى حدود يوم أمس الجمعة 16 يوليوز.

وفي تعليقه حول الموضوع، أفاد جعفر هيكل، أستاذ الطب وعلم الأوبئة، وعضو اللجنة الوطنية المكلفة بالتلقيح، بدوره، أنه من الجيد توسيع الفئة المستهدفة من عملية التلقيح لتشمل فئة الشباب، لأن هؤلاء الأشخاص هم الأكثر عرضة حاليا للإصابة بفيروس كورونا، وهم الذين يتواجدون بالعناية المركزة.

وقال المتحدث ذاته إن الفئات الغير الملقحة هي التي تكون أكثر عرضة للإصابة بالفيروس ولمضاعفاته الخطيرة.

وأوضح هيكل أن “ارتفاع حالات الإصابة الجديدة يتعلق بفئة الشباب الذين لهم أقل من 30 سنة، والذين لم يتم تلقيحهم، والأشخاص الذين تم تلقيحهم وكانوا في وضعية لا تحترم التدابير الاحترازية التي ينبغي اتخاذها، وتم تعرضهم للإصابة”، مبرزا أن هذه الفئة تشكل من 18 إلى 20 في المائة من الحالات المسجلة حاليا.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...