طنجة: محاضرة للشيخ ياسين الوزاني في موضوع ‘اثر الإيمان في تغيير النفوس’

في إطار أنشطتها الثقافية الرمضانية المنظمة تحت شعار “رمضان التضامن”، نظمت جمعية السعادة للتنمية والتضامن محاضرة ألقى الشيخ ياسين الوزاني محاضرة في موضوع “اثر الإيمان في تغيير النفوس خلال رمضان”.
في إطار أنشطتها الثقافية الرمضانية المنظمة تحت شعار “رمضان التضامن”، نظمت جمعية السعادة للتنمية والتضامن محاضرة ألقى الشيخ ياسين الوزاني محاضرة في موضوع “اثر الإيمان في تغيير النفوس خلال رمضان”.

واستهل المحاضر ياسين الوزاني محاضرته، التي نظمت يوم الأحد المنصرم بقاعة الندوات بقصر البلدية بطنجة، حول عقيدة المسلم على أساس أن وراء هذا الكون والإنسان والحياة خالقاً خلقها جميعاً، وخلق كل شيء، وهو الله تعالى، والاعتقاد الجازم بأن الله رب كل شيء، ومليكه، وخالقه، وأنه الذي يستحق وحده أن يفرد بالعبادة: من صلاة ، وصوم ، ودعاء، ورجاء ، وخوف، وذل، وخضوع، وأنه المتصف بصفات الكمال كلها، المنزه عن كل نقص.

ولهذا يقول الوزاني كان واجباً على كل مسلم أن يجعل إيمانه صادراً عن تفكير وبحث ونظر، وأن يحكم العقل تحكيماً مطلقاً في الإيمان بالله ، فالإيمان غير نفوس العرب من حالة الكفر إلى الإسلام، وحول نفوسهم تحويلاً جذرياً، فالشخص حينما يدخل الإيمان إلى قلبه تتبدل آراؤه، وترتقي أفكاره، وتتحسن نظرته إلى الأشياء، وتتغير تبعاً لذلك سلوكه.

وتجدر الإشارة أن جمعية السعادة للتنمية والتضامن بطنجة التي تأسست تحت شعار ( جميعا في خدمة التنمية البشرية ) تواصل ايامها الثقافية الرمضانية بتوزيع ( قفة الصائم ) في دورتها الثانية لفائدة الأسر الفقيرة والمعوزة بطنجة وتنظيم إفطار جماعي لفائدة نزلاء دار العجزة وتوزيع الهدايا والالعاب لفائدة الأطفال المرضى نزلاء مستشفى محمد الخامس بطنجة بمناسبة عيد الفطر السعيد .

طنجة نيوز

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...