إعلان

جمعية حقوقية تطالب بمحاكمة المسؤولين عن فاجعة معمل النسيج بطنجة

أصدر الفرع المحلي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان بيانا حول الفاجعة التي هزت مدينة طنجة صباح أمس الإثنين، جراء مصرع 28 شخاص أغلبهم نساء، داحل معمل للنسيج تسربت إليه المياه في طابقه السفلي.

إعلان

وبعد تقديم التعازي لأسر الضحايا، طالبت الجمعية الحقوقية السلطات المعنية بفتح تحقيق في ملابسات هذه الكارثة الإنسانية مع جميع المسؤولين عنها وتقديمهم للمحاكمة خاصة مسؤولي جماعة طنجة وجهة طنجة تطوان الحسيمة وشركة أمانديس والوقاية المدنية انطلاقا من أن الحق في الحياة قيمة إنسانية عليا ومقدسة.

كما جاء في البيان مطالبة الجمعية الحقوقية بإقالة المسؤول الأول في الجهة والي جهة طنجة تطوان الحسيمة، و تحميله الجزء الأوفر من المسؤولية عن وقوع الحادث انطلاقا من مقتضيات الفصل 145 من الدستور وبناء على قاعدة ربط المسؤولية بالمحاسبة.

إعلان

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...