طنجة: الأمن يتدخل لمنع مسيرة دعت إليها حركة 20 فبراير ببني مكادة

تدخلت قوات الأمن، عشية اليوم الأحد، لتفريق مجموعة من المتظاهرين بساحة التغيير ببني مكادة، كانوا ينوون تنظيم مسيرة دعت إليها حركة 20 فبراير.
تدخلت قوات الأمن، عشية اليوم الأحد، لتفريق مجموعة من المتظاهرين بساحة تافيلالت والتغيير ببني مكادة، كانوا ينوون تنظيم مسيرة دعت إليها حركة 20 فبراير.

وعلم من عين المكان، أن هذا التدخل نتج عنه إصابة عدد من المتظاهرين، حيث تم نقلهم إلى مستعجلات المستشفى الإقليمي محمد الخامس، على متن سيارات الإسعاف.

ومساء نفس اليوم، وقعت مواجهات عنيفة بين قوات الأمن ومجموعة من المتظاهرين، بمنطقة أرض الدولة، حيث تم تبادل الرشق بالحجارة، مما أدى إلى تسجيل إصابات لدى الطرفين.

وأكد شهود عيان، أن قوات الأمن طوقت المكان الذي كان محددا كنقطة انطلاق ببني مكادة منذ ساعات قبل الموعد المحدد للمسيرة وهو الخامسة عصرا، كما تم إغلاق كل الأزقة والشوارع المؤدية إلى مكان الانطلاق.

وقد شوهدت سيارات الإسعاف تقل المصابين من القوات العمومية والمتظاهرين، منذ بداية المواجهات التي تم خلالها تبادل الرشق بالحجارة.

كما ذكر شهود عيان أنهم شاهدو سيارات تابعة للأمن تم إحراقها بشكل كلي، وتكسير مجموعة من السيارات الأمنية والتي قدر عددها بستة.

وكانت حركة 20 فبراير بطنجة، قد دعت إلى تنظيم مسيرة عشية اليوم الأحد انطلاقا من بني مكادة في اتجاه حي كاسابراطا.

وبررت السلطات المحلية تصرفها هذا، بأن هذه المسيرات والتظاهرات مع تواترها أصبحت تشكل إخلالا بحركة السير والجولان والتنقل فضلا عن تأثيرها السلبي على النشاط التجاري، ونتيجة لذلك فإن قوات الأمن اضطرت إلى التدخل من أجل فرض احترام القانون وذلك من خلال قيامها بتفريق هذه المسيرات.

يشار إلى أن المصور الصحفي سعيد أعراب، يتعرض للمرة الثالثة على التوالي لاعتداء من طرف رجال الأمن.

مباشرة
00:20 | رجل أمن يصاب بكسر في يده اليمنى وجرح غائر وحالته وصفت بالخطيرة جدا
23:30 | إحراق سيارتين للأمن بساحة تافيلالت
23:10 | المواجهات ما زالت مستمرة بساحة تافيلالت وتسجيل عدد كبير من الإصابات
22:30 | سيارات الإسعاف تقل المصابين من رجال الأمن والمتظاهرين إلى المستعجلات
22:00 | نقل عدد من عناصر الأمن إلى المستعجلات بعد إصابتهم بالحجارة، وتكسير ست سيارات رجال الأمن بمنطقة أرض الدولة

طنجة نيوز – خبر متجدد…


لقطات بالفيديو


قد يعجبك ايضا
جار التحميل...