إعلان

تلميذ يُنهي حياته شنقا بضواحي شفشاون

أقدم تلميذ يبلغ من العمر 17 سنة ويدرس في السنة الأولى بكالوريا، على إنهاء حياته شنقا أمس السبت، بضواحي شفشاون.

إعلان

إعلان

وذكرت مصادر محلية، أن المعني بالأمر عُثر عليها مشنوقا بحبل في اسطبل للماشية يعود لأسرته، بأحد الدواوير التابعة لجماعة بني رزين بإقليم شفشاون.

وتزامنت حالة الانتحار هذع مع حالة انتحار أخرى وقعت في نفس الجماعة، لشابة عشرينية أنهت حياتها بتناولها سم الفئران.

إعلان

وفتحت مصالح الدرك الملكي تحقيقا لمعرفة الأسباب التي أدت إلى وقوع حالتي الانتحار المذكورتين.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...