ستيني ينهي حياته شنقا بمدينة شفشاون

أقدم شخص في الستينات من العمر على وضع نهاية لحياته، بعدما قام بشنق نفسه داخل منزله وسط مدينة شفشاون مساء أمس الإثنين.

الهالك عُثر عليه جثة هامدة، فتم نقله إلى مستودع الأموات بمستشفى محمد الخامس بالمدينة، وفتحت المصالح الأمنية تحقيقا حول واقعة الانتحار.

ولم يكن الهالك يعاني من أي أمراض نفسية او عضوية، حيث أن انتحاره كان غامضا واثار التساؤلات، وهو ما تحاول المصالح الأمنية فك لغزه.

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...