طنجة: التفاصيل الكاملة لجريمة حي البرانص وصور إعادة تمثيل الجريمة

تم بعد زوال اليوم الأحد، إعادة تمثيل جريمة حي البرانص، التي وقعت يوم الثلاثاء الماضي، وراح ضحيتها ثلاث نسوة ذبحا.
تم بعد زوال اليوم الأحد، إعادة تمثيل جريمة حي البرانص، التي وقعت يوم الثلاثاء الماضي، وراح ضحيتها ثلاث نسوة ذبحا.

الجاني ووقوع الجريمة: علاء الدين بن حمو، 26سنة، من مواليد مدينة طنجة، قاطن بحي العوامة، أعزب، مستخدم بإحدى شركات الجبن، صديق مقرب من الضحايا مند مدة طويلة، متعود على زيارة منزل الضحايا باستمرار من أجل مساعدتهن في أشغال البيت، وفي الأيام الأخيرة بدأت فكرة السرقة تراود الجاني خصوصا بعد دخوله في أزمة مادية ومعرفته بأماكن النقود والحلي، وقد توجه يوم الجريمة إلى منزل الضحايا بهدف السرقة، وهو يحمل حقيبة ظهر وبداخلها سكين… وبعد دخوله المنزل قام بقتل ربة البيت السعدية تم البنت هنيدة تم قريبة العائلة رشيدة.
بعد ذلك غادر الجاني المنزل، بعد أن استولى على مبلغ مالي قدره 20000درهم وسلسلة ذهبية، مستغلا فراغ الحي من السكان، حيث لم يشاهده أحد وهو ملطخ بدماء الضحايا… تم عاد للمنزل مثل أي شخص سمع الخبر وجاء لمواساة أسرة الضحايا، حيث قام بمساعدتهم في تجهيز مراسيم الجنازة، وحضر مراسيم الدفن بمقبرة المجاهدين… قبل أن يتم القبض عليه.

إعلان

القبض على الجاني: مساء يوم وقوع الجريمة، أي يوم الثلاثاء الماضي، باشرت الفرقة الوطنية للشرطة القضائية، التي قدمت من الرباط بتعاون مع مصالح الشرطة القضائية، عملية التحقيق، حيث تم العثور على أربع فصائل دم بمكان الجريمة، ثلاثة منهم للضحايا، والفصيلة الرابعة المجهولة كانت تعود للقاتل، حسبما رجحت أقوى الفرضيات.
وأثناء مراسيم الجنازة، لاحظ المحققون وجود جرح بيد علاء الدين، وبعد أن تم سؤاله حول سبب الجرح أجاب أنه تعرض للسرقة وأصيب بجرح في يده.
وبعد إجراء تحاليل الحمض النووي، تبين أن علاء الدين هو صاحب الفصيلة الرابعة للدم الموجود في مكان الحادث، حيث وجهت له تهمة القتل، ليعترف بالمنسوب إلية، وتم حجز أداة الجريمة، والمبلغ المسروق الذي قام بتغيير عملته إلى الأورو، حيث كان ينوي مغادرة المغرب.

وقد أكد مصدر من ولاية أمن طنجة، لمجلة طنجة نيوز، أن التحقيق ركز على الوسط العائلي للضحايا.

وقد حضر عملية إعادة تمثيل الجريمة، والي امن طنجة، النائب الأول لوكيل العام للملك، وكيل الملك، رجال السلطة، فعاليات المجتمع المدني، وعدد كبير من سكان الحي.

في الصور: الجاني علاء الدين بعد وصوله لمكان الجريمة – تحرير وتصوير: محمد النكري
شاهد صور إعادة تمثيل الجريمة – من هنا

في الفيديو: سكان الحي يطالبون بإعدام القاتل

شاهد صور إعادة تمثيل الجريمة حسب المراحل:

قتل الضحية الأولى

قتل الضحية الثانية

قتل الضحية الثالثة

السرقة

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...