كثرت حوادت السير في طريق القصر الصغير

جميل أن تقضي يومك في شاطئ من شواطئ وطنك الحبيب بعد أن تغربت عليه .. و كالعادة عندما يحج المهاجرين من أرض المهجر؛ يقضون جل عطلتهم في الشواطئ المغربية…

جميل أن تقضي يومك في شاطئ من شواطئ وطنك الحبيب بعد أن تغربت عليه .. و كالعادة عندما يحج المهاجرين من أرض المهجر، يقضون جل عطلتهم في الشواطئ المغربية…

إعلانات

اليوم الأحد 15 يوليوز والطريق عند المساء مكتظة بالسيارات جراء عودة قاصدي شاطئ القصر الصغير والزاهرا و الديكي و النواحي إلى بيوتهم ..
كانت الوقفة الأولى على سيارة تحمل لوحة ترقيم بلجيكية مقلوبة بالناحية اليمنى من الطريق الرابطة بين الديكي و واد أليان .. سائقها شاب مغربي حامل للجنسية البلجيكية .. لا يعرف غير الفرنسية ..
كما حكى لنا أنه كان عائدا إلى منزل العائلة نحو طنجة بعد أن قضى يومه بشاطئ القصر الصغير ..
عندما داهمته سيارة أجرة كبيرة حيث اصطدمت بسيارته جانبا مما اضطرته لاستعمال المكابح بطريقة عشوائية مؤدية به إلى تغيير اتجاه السيارة ..
ارتطمت المرة الأولى بالحاجز الحديدي المتواجد بجانب الطريق ثم اتجهت بالخلف إلى الناحية الأخرى فانقلبت على جانبها الأيمن .. الحمد لله لم ينتج عن الحادثة أي إصابات .. لكن سائق الأجرة اختفى بسيارته ..
وضل صاحب السيارة واقفا وحده حتى راكبي السيارات يمرون من أمامه.. ينظرون و ينطلقون.. لا سؤال ولا مساعدة ..
انطلقنا بسيارتنا بعد أن قدمنا المساعدة .. و بعد شاطئ سيدي قانقوش بأمتار قليلة وقفنا على حادثة ثانية ..
سيارة من نوع” كولف” من الناحية اليسرى مصطدمة بسيارة من نوع “باساط” وجها لوجه ..
والسبب.. محاولة تجاوز في منعرج بسبب الاكتظاظ الكبير الذي كان على الطريق و الذي يسبب أعطاب لبعض السيارات .. و ذلك ناتج عن نقط التفتيش الكثيرة و المنتشرة على طول الطريق لرجال الدرك ..
فيا ترى من المسئول عن مثل هته المخالفات.. و هل سائقي سيارات الأجرة أصحاب ثقة أم عكس ذلك.. !!؟؟
و هل سيعاود البلجيكي المغربي الأصل زيارة بلده !!؟؟
و هل طواقم الدرك يكتسبون مهارات و تقنيات تساهم في ضبط مثل هاته المواقف و المخالفات !!؟؟

محمد سعيد البرميجو
أخبار طنجة

صور بهاتف نقال

إعلانات

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...