فاطمة الزهراء السوسي النعيمي.. طبيبة في خدمة المرأة القروية بجماعة ملوسة ضواحي طنجة

تمكنت فاطمة الزهراء السوسي النعيمي، من أصول قروية، وطبيبة خبيرة في مجال الصحة الإنجابية، من تحقيق حلم طفولتها مؤخرا بجماعة ملوسة الواقعة بضواحي مدينة طنجة، والذي يروم تحقيق التنمية المحلية بهذه المنطقة.

إعلانات

طنجة نيوز – بقلم: محمد الطنجي و.م.ع
تمكنت فاطمة الزهراء السوسي النعيمي، من أصول قروية، وطبيبة خبيرة في مجال الصحة الإنجابية، من تحقيق حلم طفولتها مؤخرا بجماعة ملوسة الواقعة بضواحي مدينة طنجة، والذي يروم تحقيق التنمية المحلية بهذه المنطقة.

إعلانات

ويعود اهتمام الدكتورة السوسي النعيمي، متزوجة وأم لثلاثة أطفال، بالعمل الجمعوي منذ سنة 1994، بعد فترة وجيزة من حصولها على الدكتوراه في الطب.

وقد اشتغلت السيدة السوسي النعيمي، مديرة مركز للاسلمى المرجعي للصحة الانجابية والكشف عن سرطان الثدي وعنق الرحم بطنجة، خريجة كلية الطب بالرباط، لمدة خمس سنوات بمصلحة المستعجلات في مستشفى محمد الخامس، قبل أن تشتغل بالمركز الصحي (فال فلوري) وتتولى منصب رئيسة المركز المرجعي للصحة الانجابية بالحي الجديد بمدينة البوغاز.

إعلانات

وأوضحت في حديث لوكالة المغرب العربي للأنباء بمناسبة تخليد اليوم العالمي للمرأة أنها قامت، منذ ذلك الحين، بخطواتها الأولى في المجالات الطبية والاجتماعية بالعديد من الجمعيات النشيطة بمدينة طنجة، مضيفة أن إنشاء جمعية (نافذة) للفنون الإبداعية (المسرح والفنون التشكيلية، والسينما) يمثل تجربتها الأولى في المجال التطوعي.

وتمكنت السيدة السوسي النعيمي في سنة 2007 من تحقيق حلمها الذي راودها منذ مدة طويلة، ويتعلق بإحداث “جمعية ملوسة للتنمية المحلية”.

وأضافت أن من الأهداف الرئيسية لهذه الجمعية المساهمة في التنمية المحلية في منطقة ملوسة من خلال توعية الشباب في مجالات التعليم والثقافة والصحة.

واستعرضت الدكتورة السوسي النعيمي المبادرات التي قامت بها الجمعية لفائدة المرأة القروية بهذه المنطقة في مجال التوعية الطبية والتربوية ومحاربة الأمية في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية.

وفي هذا الصدد، أعربت عن ارتياحها لإنشاء المركز الاجتماعي للقرب بملوسة سنة 2012 الذي تم بناؤه في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، وبدعم من جماعة ملوسة والمجلس الإقليمي.

وأوضحت أن مركز القرب تم تجهيزه بفضل الدعم الذي قدمته كل من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية ووكالة إنعاش وتنمية الأقاليم الشمالية، مضيفة أن تشغيل هذا الفضاء الاجتماعي والثقافي يندرج في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بدعم من الوكالة الخاصة طنجة المتوسط.

وحسب المسؤولة الجمعوية، فإن مركز القرب الاجتماعي بملوسة يعتبر فضاء للقاءات والتنمية لفائدة شباب ونساء هذه المنطقة القروية.

ويضم هذا المركز قاعة للرياضة للنساء وغرفة للحواسيب وقاعة للمسرح والموسيقى، ومكتبة، وفضاء تعليمي للأطفال، وحضانة للأطفال، وقاعة للدراسة والاستماع.

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...