إعلانات

طنجة.. الأمن يوقف افراد عصابة تستعمل سيارة داسيا لتنفيذ عملياتها الإجرامية بالبرانص

تعرض شاب، صباح يوم الإثنين الماضي، لاعتراض السبيل وسلب منه مبلغ 1000 درهم وهاتفه المحمول بحي البرانص بمدينة طنجة.

إعلانات

إعلانات

طنجة نيوز
تعرض شاب، صباح يوم الإثنين الماضي، لاعتراض السبيل وسلب منه مبلغ 1000 درهم وهاتفه المحمول بحي البرانص بمدينة طنجة.

إعلانات

وقالت مصادر مطلعة، أن لص ترجل من سيارة من نوع “داسيا” وأشهر سلاحا أبيض في وجه الضحية الذي كان ينتظر قدوم حافلة لنقله لمقر عمله.

وأكدت نفس المصادر، أن أشخاص آخرين ضلوا داخل السيارة، ينتظرون زميلهم بعد أن نفذ عملية السطو.

إعلانات

وأشارت المصادر ذاتها، أن عملية السرقة تمت بالقرب من وكالة “البنك الشعبي” حوالي الساعة السادسة.

وكانت المصالح الولائية للشرطة القضائية بطنجة، قد تمكنت صباح أمس الخميس، من توقيف ثلاث أشخاص وهم باقي أفراد عصابة اجرامية متخصصة في ارتكاب عمليات السرقة بالعنف والتزوير واستعماله، حيث سبق لنفس المصلحة ان اوقفت ثلاث أشخاص اخرين كانوا يستعملون سيارات للكراء، تحمل لوحات ترقيم مزورة، في اعتراض سبيل الضحايا وتعريضهم للسرقة تحت التهديد بالسلاح الأبيض.

وقد ضبطت لدى أفراد العصابة اسلحة بيضاء ومجموعة من الهواتف المسروقة وبعض المعدات المستعملة لسرقة السيارات، ومبلغ مالي، وسيارة للكراء تحمل لوحات ترقيم مزورة، تستعمل في اعتراض سبيل الضحايا وتعريضهم للسرقة تحت التهديد بالسلاح الأبيض.

المصالح الأمنية أوقفت برفقة المشتبه فيهم، ثلاث فتيات، وضبطت بحوزتهم أربعة سكاكين من أحجام مختلفة، وهواتف محمولة ولوحة إلكترونية ومبلغ مالي قدره 14750 درهم من عائدات السرقة، بالإضافة إلى سيارتين للكراء كانتا تستخدم في تنفيذ عمليات السرقة.

يشار كذلك إلى أن منطقة البرانص 1 والبرانص 2 على طول شارع إبن عرضون، تحولت إلى مكان لتنامي الظواهر الإجرامية، وسرقة السيارات، وسط غياب شبه تام لدوريات رجال الأمن !!

ويطالب مجموعة من سكان المنطقة، بإنشاء دورية دائمة على مستوى شارع إبن عرضون والأزقة المتفرعة منه !

إعلانات

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...