أسبوعية لاديبيش الصادرة من طنجة لا علاقة لها بالمجموعة الإعلامية “أخر ساعة”

على إثر ما تداولته مجموعة من المواقع الإلكترونية حول نية نائب الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة إطلاق مجموعة إعلامية تحمل إسم “أخر ساعة”، تضم من بينها أسبوعية أطلق عليها إسم لاديبيش «LA DÉPÊCHE»، فإن هيئة تحرير أسبوعية « LA DÉPÊCHE» التي تصدرها مجم

إعلانات

طنجة نيوز
على إثر ما تداولته مجموعة من المواقع الإلكترونية حول نية نائب الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة إطلاق مجموعة إعلامية تحمل إسم “أخر ساعة”، تضم من بينها أسبوعية أطلق عليها إسم لاديبيش «LA DÉPÊCHE»، فإن هيئة تحرير أسبوعية « LA DÉPÊCHE» التي تصدرها مجموعة « Marchan Média Communication» من مدينة طنجة منذ أزيد من 32 سنة، تعلن لقرائها بمختلف مدن شمال المملكة وللرأي العام الوطني ما يلي :

إعلانات

1 – تفاجئها كهيئة تحرير بالخبر أعلاه، كما تفاجأ به جميع قرائها وطاقمها الاداري.

2 – استغرابها الشديد لما أقدمت عليه الجهات المؤسسة للأسبوعية الجديدة من إنتهاك سافر وسرقة متعمدة لاسمها، الذي حملته لمدة تفوق 32 سنة، وتعتبر ذلك ضربا بعرض الحائط لكل الأخلاقيات والاعراف والقوانين المنظمة والمؤطرة للممارسة الإعلامية.

3 – استنكارها وتنديدها الشديدين لمثل هكذا أفعال التي لا تليق بما يطمح له الوسط الإعلامي والمواطن المغربي من ممارسة إعلامية وصحفية راقية تطبعها الحرفية التي تروم إلى تحقيق مصلحة الوطن و المواطن.

4 – تخوفها من أن تكون هذه الخطوة محاولة للنيل من جريدتها العتيدة بسبب خطها التحريري الذي أزعج بعض القائمين على تأسيس المجموعة الإعلامية المذكورة خلال الفترة التي كان كيانهم السياسي قائما بتسيير الشأن المحلي بعاصمة البوغاز.

بلاغ صادر عن جريدة لاديبيش

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...