طنجة تسجل سنة 2014 أزيد من مليون ليلة سياحية

أكد المندوب الجهوي للسياحة بجهة طنجة تطوان مصطفى أكونجاب أن القطاع السياحي بمدينة البوغاز بصم سنة 2014 على انجاز مهم يتجلى في تسجيل أزيد من مليون ليلة سياحية.

طنجة نيوز
أكد المندوب الجهوي للسياحة بجهة طنجة تطوان مصطفى أكونجاب أن القطاع السياحي بمدينة البوغاز بصم سنة 2014 على انجاز مهم يتجلى في تسجيل أزيد من مليون ليلة سياحية.

وأوضح المصدر ذاته، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء اليوم الاربعاء، أن عدد ليالي المبيت السياحية التي تحققت على مستوى ولاية طنجة تزيد عن ما تم انجازه سنة 2013 بنسبة 3 بالمائة، على الرغم من تداعيات الأزمة الاقتصادية والمالية على الدول الأوروبية التي تعد الاسواق السياحية المهمة للعرض السياحي المغربي.

ووصف أكونجاب هذا الانجاز ب “الإيجابي جدا”، موضحا أنه تم بلوغه بفضل جاذبية منطقة طنجة وحيوية قطاع الصناعة السياحية بها، إضافة الى ارتفاع عدد الأسرة السياحية بالمدينة سنة 2014 بنحو 984 سرير، بعد افتتاح مؤسستين فندقيتين رفيعتين ودور للضيافة، والتي إلى جانب كونها تواكب المشاريع الاقتصادية المهمة التي تعرفها المنطقة، فإنها تلائم الطلب السياحي المتزايد.

واعتبر أن المؤشرات الايجابية التي حققتها ولاية طنجة سنة 2014 “تبعث على الاطمئنان بخصوص المستقبل السياحي للمنطقة”، مضيفا أن المنطقة ستعرف خلال العام الجاري والسنوات القليلة القادمة “تحولا كميا مهما” على مستوى الاستقبال السياحي بعد انجاز مشروع إعادة توظيف ميناء طنجة المدينة، الذي سيجعل المغرب وجهة واعدة في سياحة الرحلات البحرية في العالم وسيعطي قيمة مضافة لتنمية سياحة العابرات.

وسينضاف الى هذا الانجاز النوعي، حسب المصدر ذاته، إنشاء بنيات ثقافية من الطراز العالي وتثمين وتأهيل بعض المواقع الأثرية والمزارات السياحية وإدماجها في المسار السياحي الجهوي في اطار برنامج طنجة الكبرى، وهو ما يعطي دفعة قوية للسياحة الثقافية وسياحة الاعمال.

ومن جهة أخرى، أشار المندوب الجهوي للسياحة الى أن مدن طنجة وتطوان وشفشاون والعرائش، تعرف حاليا في اطار المخطط الجهوي للسياحة انجاز العديد من المشاريع ستعزز بنية الاستقطاب السياحي بنحو 29 الف سرير، لبلوغ طاقة ايوائية تبلغ 40 ألف سرير في افق 2020.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...