العثور على جثة امرأة وطفل ضحايا القارب المطاطي المنطلق من طنجة

تمكنت عناصر فرق الإنقاذ الإسبانية، صباح اليوم الأحد، من انتشال جثة امرأة من بين مفقودي القارب المطاطي الذي كان يقل 40 مهاجرا سريا قبل غرقه بين طنجة وطريفة صباح يوم الخميس الماضي.
تمكنت عناصر فرق الإنقاذ الإسبانية، صباح اليوم الأحد، من انتشال جثة امرأة من بين مفقودي القارب المطاطي الذي كان يقل 40 مهاجرا سريا قبل غرقه بين طنجة وطريفة صباح يوم الخميس الماضي.

إعلانات

بعد ذلك بدقائق، تم العثور على جثة طفل، غير بعيد عن مكان العثور على جثة المرأة. وقد عزت مصادر إسبانية سبب ظهور الجثتين إلى تغير اتجاه الرياح وازدياد قوتها من الدرجة 3 إلى الدرجة 5.
الجثتان، تم العثور عليهما على بعد 40 كلمتر من مكان غرق القارب، حيث تم نقلهما إلى ميناء سبتة الرياضي، حيث ستجرى لهما عملية التشريح الطبي.

ولازالت فرق البحث الإسبانية تواصل عملية البحث في مساحة تقدر بحوالي 800 كلمتر مربع في محاولة لإيجاد جثث 16مهاجرا سريا آخرين.

إعلانات

طنجة نيوز
في الصور: القارب المطاطي الذي كان يحمل ال40 مهاجرا سريا

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...