إعلان

مجموعة ‘سمييا’ تستقر بالمنطقة الصناعية لطنجة

افتتحت مجموعة ‘سمييا’, المورد الحصري لسيارات ‘بي إم دوبل في BMW’ و’ميني MINI’ و’مازدا MAZDA’ و”لاند روفر”, يوم الخميس 10 فبراير 2009، فرعا لها بالمنطقة الصناعية اكزناية بطنجة.
افتتحت مجموعة ‘سمييا’, المورد الحصري لسيارات ‘بي إم دوبل في BMW’ و’ميني MINI’ و’مازدا MAZDA’ و”لاند روفر Land Rover”, يوم الخميس 10 فبراير 2009، فرعا لها بالمنطقة الصناعية اكزناية بطنجة.

إعلان

وتروم المجموعة , باستثمار إجمالي يقارب 35 مليون درهم, تعزيز شبكة فروعها لمواكبة نمو سوق السيارات الجديدة بالمغرب.

وعزا المدير العام المساعد للمجموعة رشيد فدواش , في ندوة صحافية, اختيار طنجة لافتتاح فرع وقاعة عرض إلى المؤهلات التي تتوفر عليها , وكذا إلى حصتها من سوق السيارات الفخمة بالمغرب والتي تفوق 8 بالمائة.

وخلال تطرقه إلى نمو سوق السيارات الفخمة بالمغرب, أشار فدواش إلى أن مبيعات العلامات الأربع التي تسوقها المجموعة بلغت خلال سنة 2008 إلى 2164 وحدة, أي بنمو قوي قدره 4ر25 بالمائة مقارنة مع سنة 2007.

إعلان

وسجل أن فروع المجموعة بالمغرب يتم بناؤها وفق المعايير المعتمدة دوليا للاستجابة لطلبات شريحة خاصة من الزبناء, خصوصا ما يتعلق بالاستقبال والعرض والخدمات بعد البيع.

وسيتضمن فرع طنجة, الذي سيساهم في إحداث أزيد من ثلاثين منصب فرصة عمل دائم, مركزا لفحص السيارات يستجيب للتقنية العالية المتضمنة في العلامات الأربع المعروفة بدقة تصنيعها.

وأبرز المسؤولون عن المركز أن المعدات الموجودة تتيح ربط أجهزة السيارات مباشرة بالشركات الأم في الخارج عبر الانترنيت, بهدف تحديث برامج قيادة السيارات وكذا فحص أي خلل محتمل بمساعدة مهندسي الشركات المصنعة.

وبعد فرع طنجة, أعلنت المجموعة عن قرب افتتاح فرع جديد بمراكش التي تستحوذ على 5 بالمائة من مبيعات السيارات الفخمة بالمغرب, حيث سيشرع في أشغال تهيئة الموقع خلال الشهر المقبل.

و.م.ع.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...