إعلانات

شاطئ أصيلة يلفظ جثتين

لفظ أحد شواطئ مدينة أصيلة، أمس الجمعة، جثتين، بعدما لقيت شابتان، من عائلة واحدة، حتفهما غرقا. وكشفت مصادر جيدة الاطلاع أن الضحيتان، (ز. ز.) من مواليد 1974 متزوجة وتشتغل أجيرة في اسبانيا، وبنت أخيها (ز. د.) من مواليد 1995، وتنحدران من مدينة سيدي سليما

إعلانات

إعلانات

لفظ أحد شواطئ مدينة أصيلة، أمس الجمعة، جثتين، بعدما لقيت شابتان، من عائلة واحدة، حتفهما غرقا.

إعلانات

وكشفت مصادر جيدة الاطلاع أن الضحيتان، (ز. ز.) من مواليد 1974 متزوجة وتشتغل أجيرة في اسبانيا، وبنت أخيها (ز. د.) من مواليد 1995، وتنحدران من مدينة سيدي سليمان توفيتا غرقا، يوم الخميس، في مكان غير محروس من قبل فرق الإنقاد، في أحد شواطئ مدينة أصيلة من جهة طنجة.

وقد تم إيداع الجثتين بعد أن لفظهما البحر في حدود الساعة الرابعة ونصف من مساء أمس، في مستودع الأموات المحلي بأمر قضائي، مباشرة بعد معاينتهما من قبل عناصر شرطة مدينة أصيلة، في انتظار تسليمهما لعائلتهما بعد استكمال باقي الإجراءات القانونية.

إعلانات

إعلانات

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...