فاعلون بريطانيون يطلعون على المؤهلات السياحية لجهة طنجة

التقى عدد من الفاعلين البريطانيين في القطاع السياحي الخميس الماضي بطنجة من أجل الإطلاع على المؤهلات السياحية لجهة طنجة وفرص الاستثمار والأعمال في القطاع.
التقى عدد من الفاعلين البريطانيين في القطاع السياحي الخميس الماضي بطنجة من أجل الإطلاع على المؤهلات السياحية لجهة طنجة وفرص الاستثمار والأعمال في القطاع.

وتميز اللقاء, الذي نظمته “جمعية الشرق الأوسط” بتعاون مع المجلس المغربي البريطاني للأعمال, بتقديم الاستراتيجية الوطنية لتنمية السياحة التي تتمحور على الخصوص حول رؤية 2010 وشقها الأهم “المخطط الأزرق”.
وقدم وزير السياحة والصناعة التقليدية السيد محمد بوسعيد, خلال افتتاح هذا اللقاء, عرضا حول مرتكزات رؤية 2010 وأهدافها الكبرى وعوامل جذب الاستثمارات الأجنبية في مجال السياحة.
وقال السيد بوسعيد إن رؤية 2010, التي تهدف إلى جعل السياحة أحد الركائز الأساسية للاقتصاد الوطني بطموحها بلوغ 10 ملايين سائح في أفق 2010, تسير في الطريق الصحيح لتحقيق هذا الطموح حيث تجاوز عدد زوار المغرب 7 ملايين سائح في سنة 2007 كما بلغت عائداتهم حوالي 5 ملايير أورو.
وكحصيلة استثمارية في قطاع السياحة, أبرز الوزير, أنه منذ انطلاق تطبيق هذه الرؤية فقد انتقل حجم الاستثمار السنوي في قطاع السياحة من 200 مليون أورو سنة 2001 إلى أزيد من 800 مليون أورو سنة 2007.

قد يعجبك ايضا

إعلان

جار التحميل...