طنجة.. مهرجان الطفولة يكرم نخبة من الدكاترة المهتمين بالطفولة

في إطار فعاليات المهرجان الوطني للطفولة نظمت الجمعية المغربية لرعاية الأطفال والشباب المهمشين يوم الاثنين الفاتح من يوليوز 2013 حفلا تكريميا لنخبة من الأساتذة الذين قدموا الشيء الكثير للطفولة بالمغرب.

إعلانات

في إطار فعاليات المهرجان الوطني للطفولة نظمت الجمعية المغربية لرعاية الأطفال والشباب المهمشين يوم الاثنين الفاتح من يوليوز 2013 حفلا تكريميا لنخبة من الأساتذة الذين قدموا الشيء الكثير للطفولة بالمغرب.

إعلانات

وقد تم تكريم نخبة من الدكاترة الباحثين في المجال القانوني والفاعلين في مجال الطفولة، وأهمهم على التوالي :الدكتورة الجليلة الغنية عن التعريفة زهور الحر التي قدمت إلى مدينة البوغاز من العاصمة الاقتصادية الدار البيضاء بصفتها رئيسة المجلس الاستشاري للمرأة والطفولة .والدكتورة وداد العيدوني خلية المرأة والأسرة بالمجلس العلمي بمدينة طنجة وأستاذة باحثة في كلية الحقوق بطنجة، والدكتور محمد يحيا عميد كلية الحقوق، والدكتور مهدي السر سار أستاذ بكلية الحقوق بطنجة.

وقد عرف الحفل حضورا متنوعا، إذ تميز بالحضور المميز للطلبة الشباب، مما أضحى واضحا نجاح الشباب في اقتحام العالم الجمعوي بامتياز وتفريغ طاقتهم الشبابية فيما يعود على المجتمع ككل بالفائدة وتجدر الإشارة الى أن الحفل افتتح بكلمة محمد دويبي مدير المهرجان الوطني للطفولة ورئيس الجمعية المنظمة الذي أكد في كلمته أن الحفل يأتي في إطار فعاليات المهرجان الوطني للطفولة الذي سيختتم يوم 25 غشت بسهرة فنية كبرى بساحة الأمم مضيفا أن هذا المهرجان يأتي للإهتمام بكل الأطفال على الصعيد الوطني وإشراكهم في الحقل الاجتماعي والفني والتفافي بالخصوص.

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...