إنجاز 192 مشروعا في إقليم الفحص – أنجرة بغلاف مالي يفوق 145 مليون درهم

تم بإقليم الفحص – أنجرة إنجاز 192 مشروعا في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بغلاف مالي يفوق 145 مليون درهم. وذلك منذ إطلاق هذه المبادرة عام 2005.

إعلانات

تم بإقليم الفحص – أنجرة إنجاز 192 مشروعا في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بغلاف مالي يفوق 145 مليون درهم. وذلك منذ إطلاق هذه المبادرة عام 2005.

إعلانات

وحسب معطيات قدمت. اليوم الاثنين. خلال يوم دراسي نظم بمقر عمالة الإقليم. بمناسبة الذكرى الثامنة لإطلاق هذه المبادرة. فإن المبادرة الوطنية لتنمية البشرية ساهمت بأزيد من 74 مليون درهم (51 في المائة) في تمويل مشاريع استفاد منها 96 ألف شخص.

ويتعلق الأمر ب107 مشروع تهم تعزيز الخدمات الاجتماعية الأساسية (التعليم والصحة والرياضة) بغلاف مالي يفوق 92 مليون درهم (حوالي 63 في المائة). و52 مشروع تهم الاندماج الاقتصادي والأنشطة المدرة للدخل بغلاف مالي يصل إلى 14 مليون و300 ألف درهم.

كما خصص مبلغ 33 مليون ومائتي ألف درهم لتنفيذ 20 مشروعا لدعم البنيات الأساسية (الماء والطرق والكهربة والإنارة العمومية). في حين خصصت خمسة ملايين وأربعمائة ألف درهم الباقية لإنجاز 13 مشروع لتطوير الحكامة المحلية خاصة من خلال تكوين وتعزيز إمكانيات الفاعلين المحليين.

وأكد عامل إقليم الفحص – أنجرة محمد بن ريباك. في كلمة بالمناسبة. على أهمية نتائج المبادرة الوطنية للتنمية البشرية. مشيرا إلى أنه. وبالإضافة إلى المنجزات الملموسة. فإن المبادرة مكنت من وضع نموذج جديد للتنمية المجتمعية يرتكز على الشراكة والمساهمة الفاعلة للمجتمع المدني والسكان المعنيين.

من جهته. أبرز رئيس المجلس الإقليمي للفحص – أنجرة مصطفى الهروس أن المبادرة الوطنية للتنمية البشرية مكنت من خلق دينامية تنموية في هذا الإقليم الفتي. مشيرا إلى النتائج المحصلة على مستوى الإقليم تعتبر من بين الأعلى على المستوى الوطني وذلك بفضل الجهود المبذولة من طرف السلطات والجمعيات والمجتمع المدني.

من جهة أخرى. دعا الخبراء والأساتذة الجامعيون المشاركون في هذا اليوم الدراسي إلى تحسين عملية مواكبة وتتبع أصحاب المشاريع مع دعم إمكانياتهم التدبيرية والتواصلية وضمان تنسيق محكم بين السياسات القطاعية وبرامج المبادرة الوطنية للتنمية البشرية.

و م ع

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...