اختتام الدورة السادسة لمهرجان طنجة السينمائي الدولي “سينمانا”

اختُتمت فعاليات الدورة السادسة لمهرجان طنجة السينمائي الدولي “سينمانا” بتكريم الفنانين محمود ياسين وشهيرة لمشوارهما الفنّي الزّاخر، في أجواء حماسية تفاعل خلالها الجمهور مع الفنّانين اللذان حلاّ بالمغرب لأول مرة. وعبرا عن سعادتهما بهذه الزيارة وشكرا المن

إعلانات

اختُتمت فعاليات الدورة السادسة لمهرجان طنجة السينمائي الدولي “سينمانا” بتكريم الفنانين محمود ياسين وشهيرة لمشوارهما الفنّي الزّاخر، في أجواء حماسية تفاعل خلالها الجمهور مع الفنّانين اللذان حلاّ بالمغرب لأول مرة. وعبرا عن سعادتهما بهذه الزيارة وشكرا المنظمون لإتاحة الفرصة لهما لرؤية جمال المغرب، الذي تعرفا عليه من خلال طنجة عروس الشمال.

إعلانات

وقد تواصلت فعاليات المهرجان من الخميس 25 أبريل إلى 28 منه، وتنوعت فقراته بين ندوات وعروض للأفلام المشاركة بالمسابقة الرسمية للمهرجان. كما تم تكريم الفنان المغربي محمد حسن الجندي بحفل الافتتاح، وعرض بورتيه ومقتطفات من مجمل أعماله السينمائية والتلفزية.

و تعتبر الدورة السادسة للمهرجان “سينمانا” نقلة نوعية في مسار المهرجان، إذ أنها أول دورة تختص بالسينما. بينما كانت الدورات السابقة تتضمن مسابقات موازية في المسرح والشعر والغناء والكوميديا. كما أنها أول دورة يمتد إشعاعها على الصعيد الدولي.

ومن الدعامات الأساسية التي يراهن علها المهرجان لإنعاش وإثراء مستقبل الفن السابع بالمغرب، يقول المنظمون هي إبداعات الشباب الهاوي للسينما، لذا تمت برمجة مسابقة على هامش المهرجان كعامل تحفيزي، للمبدعين المنتمين إلى الأندية السينمائية بالمدينة.

بالنسبة لجوائز المهرجان فقد عرفت تتويج الفيلم المغربي “فوهة ” للمخرج عمر دويرة بجائزة المهرجان، كما توزعت باقي جوائز المهرجان للصورة والسيناريو والمونطاج على الأفلام “فرصة مريم” لهنادي العليان من الأردن، و”أبي لينين وفريدي” لرينيو دراكاساكي من اليونان، فيما ذهبت جائزة لجنة التحكيم للفيلم المصري “ستة” لبهاء الدين محمد صبحي.

مراسلة: عائشة بلحاج

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...