إعلانات

إجراءات أمنية صارمة منعت الشغب في طنجة

خرجت طنجة بسلام من مبارتي نصف نهاية كأس العرش التي أجريت في ملعب مرشان، بفضل إجراءات أمنية غير مسبوقة في تاريخ كرة القدم في المدينة.

إجراءات أمنية صارمة منعت الشغب في طنجة
خرجت طنجة بسلام من مبارتي نصف نهاية كأس العرش التي أجريت في ملعب مرشان، بفضل إجراءات أمنية غير مسبوقة في تاريخ كرة القدم في المدينة.
ولم تشهد المدينة أو ملعب مرشان أحداث عنف أو شغب،

إعلانات

وأحيط الملعب بعدد كبير من قوات الأمن، كما استقبل أنصار الفرق المشاركة في نصفي النهاية في محطة القطار أو المحطة الطريقة بواسطة حافلات تحملهم مباشرة إلى الملعب، فيما كانت عيون الأمن ترصد العناصر المشاغبة التي كان يتم اعتقالها قبل الدخول إلى الملعب.
وكانت إجراءات أمنية صارمة اتخذت منذ صباح أول أمس السبت، حيث تم منع مرور السيارات من عدد من شوارع المدينة، كما منع إيقاف السيارات في كل الطريق الرابطة بين الملعب ومحطات المسافرين.
وكان قرار الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم إجراء مبارتي نصف نهاية كأس العرش بين الرشاد البرنوصي والكوكب المراكشي، والجيش الملكي والوداد البيضاوي في طنجة، أثار تخوفات من انتقال عدوى الشغب إلى المدينة، ومدى انعكاس ذلك على ترشيحها لاحتضان المعرض الدولي 2012.

* عن المساء
** في الصورة عناصر مكافحة الشغب يتناولون وجبة الغداء على نفقتهم بملعب مرشان قبل مبارتي نصف نهاية كأس العرش <مصطفى الشرقاوي- الصباح المغربية>

إعلانات

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...