كتابات حائطية ضد الإخوة زعيتر بالمضيق تستنفر السلطات

استنفرت كتابات حائطية بمدينة المضيق تنتقد الإخوة زعيتر، السلطات المحلية التي سارعت إلى مسح تلك الكتابات.

وحسب ما اطلعت عليه طنجة نيوز، فإن الكتابات التي قام بكتاباتها مجهولون في أماكن متفرقة بالمدينة، فهي تحتمل في طياتها تنديدا بإقدام السلطات على الترخيص للإخوة زعيتر لبناء مشاريع على ساحل مارينا سمير، في الوقت الذي لم يتم الترخيص للمواطنين الآخرين.

ومن بين الشعارات التي تمت كتابتها تقول “مرحبا زعيتر في المضيق سكانها سيرحلون إلى الجزائر”، وفي كتابة أخرى “إلى عامل المضيق كلنا مغاربة”، في إشارة إلى المحاباة التي تمارسها السلطات لصالح الإخوة زعيتر.

جدير بالذكر أن قضية الترخيص للإخوة زعيتر لإنجاز مشاريع سياحية في ساحل تمودة باي لازال تثير جدلا كبير، خاصة أن بعض المشاريع التابعة لبعض المواطنين مهددة بالإزالة، في حين أن هناك مستثمرين آخرين يرون أن السلطات لا تتعامل بعدل مع الجميع خاصة أنهم سبق أن تقدموا بالحصول على تراخيص لإنشاء مشاريع في المنطقة.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...