الحسيمة .. تنظيم المسابقة الإقليمية الرمضانية في حفظ وتجويد القرآن الكريم

و.م.ع

نظم المجلس العلمي المحلي للحسيمة، الأربعاء بمسجد غينيا بالحسيمة، المسابقة القرآنية الرمضانية الثانية في الحفظ الكلي والجزئي للقرآن الكريم وتجويده للذكور والإناث.

وعرفت أطوار المسابقة، المقامة بتنسيق مع المندوبية الإقليمية للشؤون الإسلامية، والتي همت جميع الأصناف نساء وذكورا وصغارا وكبارا ، مشاركة 118 متسابقا ومتسابقة يمثلون مختلف المناطق التابعة لإقليم الحسيمة.

واختبرت لجنة تحكيم هذه المسابقة، التي تأتي تنزيلا لأنشطة المجلس العلمي بمناسبة شهر رمضان الأبرك، المشاركين والمشاركات في حفظ القرآن الكريم كاملا أو أجزاء منه، وكذا في قواعد تجويد وترتيل القرآن الكريم.

وأوضح رئس المجلس العلمي المحلي للحسيمة، محمد أورياغل، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن تنظيم هذه المسابقة القرآنية يأتي بهدف ربط الناشئة بكتاب الله تعالى حفظا وإتقانا وتمثلا وعملا، والعمل على ترسيخ الوعي بأهمية القرآن الكريم في تعديل السلوك.

وأضاف الأستاذ أورياغل أن المسابقة تأتي أيضا تنزيلا لبرامج المجلس العلمي للحسيمة وفق مخطط العمل المسطر من لدن الأمانة العامة للمجلس العلمي الأعلى في العناية بكتاب االله تعالى عملا بتوجيهات أمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس.

وتابع رئيس المجلس العلمي أن أطوار المسابقة تميزت بمشاركة الطلبة الجامعيين وطلبة مدارس التعليم العتيق، وتلاميذ وتلميذات التعليم العمومي بأسلاكه الثلاثة، بالإضافة إلى المستفيدات من محو الأمية بالمساجد والجمعيات، مبرزا اختلاف وتباين المستوى العام للمشاركين في المسابقة، مع تميز ملحوظ في صفوف عدد من المشاركين والمشاركين في الحفظ وإتقان قواعد التجويد.

وسيقام الحفل الختامي لتكريم الفائزين والفائزات الأوائل في مختلف أصناف المسابقة بدار الثقافة الأمير مولاي الحسن بالحسيمة يوم 27 أبريل الجاري بعد صلاة التراويح، الموافق ل 25 رمضان الأبرك.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...