تواصل أوروبي مغربي من أجل إعادة فتح الحدود في أسرع وقت

قالت الصحافة الإسبانية، أن ممثلي المفوضية الأوروبية يتواصلون باستمرار مع السلطات المغربية، من أجل تسريع وتيرة الإعداد لفتح الحدود في أسرع وقت بين الطرفين بعد تحسن العلاقات بين الرباط ومدريد.

ووفق ذات المصدر، فإن التواصل الجاري بين الأوروبيين والمغاربة، يشمل حدود سبتة ومليلية المحتلتين مع المغرب، وبالتالي فإن جميع المؤشرات تدل على قرب فتح المعبرين في أقرب وقت.

وكانت السلطات المحلية في سبتة قد أعلنت في الأيام الماضية أن عملية تهيئة المعبر الحدودي جارية على قدم وساق من أجل أن يكون جاهزا لإعادة الافتتاح.

جدير الذكر أن الحدود بين المغرب وإسبانيا، البرية والبحرية ظلت مغلقة منذ مارس 2020 بسبب وباء كورونا والأزمات الديبلوماسية بين البلدين.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...