بسبب شاحن هاتف.. شاب يلفظ أنفاسه الأخيرة بمستشفى طنجة

لفظ شاب عشريني انفاسه الأخيرة صباح اليوم الأثنين، بمستشفى محمد الخامس بطنجة، متأثرا بالاختناق والجروح التي تعرض لها إثر اشتعال النيران في شقته بالعرائش بسبب شاحن كهربائي.

وحسب مصادر محلية بالعرائش، فإن شاحنا كهربائيا تعرض للانفجار تم شبت النيران في شقة بحي جنان كاستيل، الأمر الذي أدى إلى تعرض الضحية للاختناق، وقد جرى نقله إلى مستشفى لالة مريم من أجل إسعافه، ونظرا لحالته الحرجة جرى نقله إلى مستشفى طنجة إلا أنه فارق الحياة.

هذا وفتحت المصالح الأمنية بالعرائش تحقيقا في الحادث الخطير، في حين عملت عناصر الوقاية المدنية على إخماد الحريق.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...