شركة بريطانية تشرع في حفر بئر للغاز قبالة سواحل العرائش

كشفت مصادر اعلامية، أن منصة الحفر “Stena Don” حطت الرحال قبالة ساحل العرائش لحفر البئر الأول في حقل الغاز المكتشف “Anchois-1” لفائدة شركة “Chariot” البريطانية.

وأكدت المصادر نفسها أن خبراء وتقنيون يعكفون على تثبيت المنصة ببرامج وإحداثيات متطورة، من أجل إعطاء انطلاق أشغال عملية الحفر منتصف الشهر الجاري، والتي تستغرق 40 يوما.

يشار إلى أن الشركة البريطانية كشفت في وقت سابق عن نتائج تقييم جديد أجرته على حقل الغاز الموجود في منطقة ليكسوس بالعرائش.

وقالت إن الدراسات المعمقة على الحقل الذي سمي ب “أنشوا” أظهرت وجود خمس فرص واعدة إضافية بأكثر من 2.2 تريليون قدم مكعب (TCF) من الغاز الطبيعي بالمنطقة.

وأكدت شركة “شاريوت أويل آند غاز” البريطانية، المتخصصة في التنقيب عن الغاز والبترول، أن نتائج تقييم المرحلة الثالثة من تخزين الأحواض الرسوبية لمنطقة “ليكسوس” قبالة الساحل المغربي خلصت إلى وجود أكثر من 1 تريليون قدم مكعب من موارد الغاز تم اكتشافها فقط في بئر “أنشوا”.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...