حادثة سير كادت تتحول إلى فاجعة بضواحي شفشاون ومطالب بالحذر خلال التساقطات

شهدت الطريق الوطنية الرابطة بين مراكز الدردارة وباب تازة بضواحي شفشاون، أمس الأحد، حادثة سير خطيرة كادت تتحول إلى فاجعة لولا الألطاف الإلهية.

وحسب مصادر محلية، فإن الحادثة نتجت عن اصطدام بين شاحنة كبيرة وحافلة لنقل المسافرين، أسفرت عن خسائر مادية دون أي خسائر بشرية.

وأضافت ذات المصادر، أن الاصطدام نتج عن السرعة المفرطة وسوء الأحوال الجوية الناجمة عن التساقطات المطرية التي كانت تعرفها المنطقة أمس الأحد.

وطالب عدد من النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي بضرورة اتخاذ السائقين للحيطة والحذر وتخفيف السرعة خلال التساقطات المطرية وسوء الأحوال الجوية.

إعلان

قد يعجبك ايضا

إعلان

جار التحميل...