معهد أماديوس ينفي حضور ممثل للحكومة الإسرائيلية منتدى ميدايز الدولي بطنجة

نفى معهد أماديوس بشكل قاطع صحة خبر نقلته وسيلة إعلام إلكترونية, حول مشاركة ممثل للحكومة الإسرائيلية في منتدى ميدايز الدولي, المقرر عقده ما بين 16 و19 نونبر الجاري بمدينة طنجة.
نفى معهد أماديوس بشكل قاطع صحة خبر نقلته وسيلة إعلام إلكترونية, حول مشاركة ممثل للحكومة الإسرائيلية في منتدى ميدايز الدولي, المقرر عقده ما بين 16 و19 نونبر الجاري بمدينة طنجة.

وأوضح المعهد, في بلاغ له, أنه يحرص على أن “يوضح بأن أي ممثل لإسرائيل لم يستدع في أي وقت لحضور الدورة الرابعة لمنتدى ميدايز الدولي”.

إعلان

وذكر البلاغ بأن هذه الدورة تأتي في سياق إقليمي ودولي جديد, مطبوع بتعليق مفاوضات السلام المباشرة بين الفلسطينيين والإسرائيليين “بالنظر إلى انشغالات قوية للسلطات الفلسطينية”.

وأضاف أنه وكما أعلن ذلك كبير المفاوضين بالسلطة الفلسطينية, صائب عريقات, خلال دورة ميدايز 2010, فإن الرئيس محمود عباس أودع قبل بضعة أسابيع طلب انضمام فلسطين كدولة لدى مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة, مشيرا إلى أن فلسطين انضمت من جهة أخرى إلى منظمة اليونيسكو كدولة عضو.

وسيعرف منتدى ميدايز 2011 مشاركة وفد فلسطيني كبير, يضم بالخصوص وزير الشؤون الخارجية رياض المالكي, وكبير المفاوضين عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات, الذي سيعرض رهانات النضال الدبلوماسي من أجل تحرير فلسطين.

وأكد معهد أماديوس أن سنة 2011 ستشهد أيضا تنظيم عدة تظاهرات مخصصة للربيع العربي, يحضرها بالخصوص ممثلو ليبيا الجديدة.

و م ع

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...