عقرب يُنهي حياة طفل بضواحي وزان

لقي طفل لم يتجاوز عمره 6 سنوات، مصرعه، أمس الخميس، جراء تعرضه للسعة سامة من عقرب بأجد الدواوير التابعة لجماعة زومي بإقليم وزان.

وحسب مصادر محلية، فإن الضحية تعرض في غفلة من أهله للسعة العقرب، فجرى نقله بسرعة إلى مستوصف مركز زومي لتلقي العلاج لكن دون جدوى، فتم نقله إلى مستشفى سانية الرمل بتطوان إلا أنه فارق الحياة متأثرا بالسم الذي سرى في جسده.

وتشهد العديد من الدواوير خلال فصل الصيف وارتفاع درجة الحرارة ظهور الحشرات السامة التي تهدد حياة المواطنين والأطفال بالخصوص، وهو ما يتوجب الرفع من درجة اليقظة والمراقبة.

إعلان

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...