إعلان

السلطات الصحية تدخل شروطا جديدة على البروتوكول الصحي المتعلق بدخول المغرب

إعلان

أدخلت السلطات الصحية شروطا جديدة على البروتوكول الصحي، المتعلق بدخول المغرب بعد استئناف الرحلات الجوية المقررة في 15 يونيو الجاري.

إعلان

وبخصوص المسافرين القادمين من دول اللائحة “أ” على المسافر تقديم تصريح تلقي اللقاح أو شهادة تثبت أنه استفاد من التلقيح الكامل، دون الحاجة إلى أن يدلي باختبار “PCR” المشار إليه في البروتوكول السابق.

أما بخصوص الأشخاص الذين لم يتلقوا اللقاح، أو لم يكملوا عملية التلقيح، ينبغي عليهم الإدلاء باختبار كورونا سلبي لا تتجاوز مدته 48 ساعة. يعفى منه الأطفال أقل من 11 سنة.

إعلان

بالإضافة إلى الإجراءات السابقة، سيتم تجهيز سفن العبور بمختبرات متنقلة من أجل إجراء اختبارات كورونا. كم أنه على المسافرين تعبئة البطاقة الصحية التي سيتم تنزيلها على الأنترنيت أو توزيعها على متن الطائرة أو السفينة، مع تحديد عنوان الشخص ورقمي هاتف يسمحان بتحديد مكان تواجده، إذا لزم الأمر ذاك، خلال 10 أيام بعد وصوله إلى المغرب.

وعن المسافرين القادمين من دول القائمة “ب”، أشار البروتوكول الصحي إلى ضرورة الحصول على تصريح استثنائي من القنصليات، والإدلاء بفحص PCR سلبي عند الصعود إلى الطائرة في أقل من 48 ساعة.

وعلى مسافري القائمة “ب” أيضا الخضوع للحجر الصحي لمدة 10 أيام، على نفقة الشخص المعني في المباني التي سبق تعيينها من قبل السلطات المحلية، مع اجراء اختبار PCR جديد في اليوم التاسع.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...